in

كل ما تريد معرفته عن المكمل الغذائي DHEA

يدّعي الكثير من الناس أن موازنة الهرمونات تعتبر مفتاح المظهر والشعور بالتحسن. وفي حين أن هناك العديد من الطرق الطبيعية لتحقيق هذا التوازن بين الهرمونات، إلا إن الأدوية أو المكملات الغذائية يمكن أن تغير أيضًا مستويات الهرمونات وتوفر فوائد صحية عديدة.

إن ديهيدرو إيبي آندروستيرون -DHEA-  هو هرمون طبيعي ومكمل شائع يمكن أن يؤثر على مستويات الهرمونات الأخرى في الجسم. وقد أثبتت دراسة قدرته على زيادة كثافة العظام وتقليل الدهون في الجسم وتحسين الوظيفة الجنسية وتصحيح بعض المشاكل الهرمونية.

ما هو هرمون DHEA وكيف يعمل؟

ديهيدرو إيبي أندروستيرون- DHEA، هرمون ينتجه الجسم. ويتم تحويل جزء منه إلى الهرمونات الجنسية الذكورية والأنثوية الرئيسية التستوستيرون والاستروجين (1).

ويمكن لأثاره أن تتحول بتأثير من التستوستيرون والإستروجين، وكذلك من خلال جزيء DHEA نفسه (2).

ونظرًا لأن DHEA يتم إنتاجه بشكل طبيعي، يتساءل البعض عن سبب استهلاكه كمكمل غذائي. والسبب الرئيسي في ذلك أن مستوياته تنخفض مع التقدم في العمر، ويرتبط هذا الانخفاض بالعديد من الأمراض.

وتشير التقديرات إلى أن هرمون DHEA ينخفض بنسبة تصل إلى 80٪ طوال فترة البلوغ. وهذا لا ينطبق فقط على كبار السن، حيث تبدأ المستويات في الانخفاض في سن الثلاثين تقريبًا (3، 4، 5).

وقد ارتبط انخفاض مستويات DHEA بأمراض القلب والاكتئاب والوفيات (6، 7). وعند تناول هذا الهرمون كمكمل، تزيد مستوياته في الجسم.

ويتم تحويل بعضه أيضًا إلى هرمون التستوستيرون والإستروجين، حيث تؤدي المستويات المتزايدة من هذه الهرمونات الثلاثة إلى مجموعة متنوعة من التأثيرات، سيتم مراجعتها في هذه المقالة.

قد يزيد من كثافة العظام

ترتبط مستويات هرمون DHEA المنخفضة بانخفاض كثافة العظام، والتي تقل مع التقدم في العمر (8، 9). علاوة على أن مستويات DHEA المنخفضة أيضًا ترتبط بزيادة خطر الإصابة بكسور العظام (10).

وبسبب هذه الارتباطات، قامت العديد من الدراسات بفحص ما إذا كان يمكن لـ DHEA تحسين كثافة العظام لدى كبار السن. حيث تظهر بعض الأبحاث أن تناول هذا المكمل لمدة تتراوح من عام إلى عامين يمكن أن يحسّن كثافة العظام لدى النساء الأكبر سناً، ولكن ليس الرجال.

ولم تلاحظ دراسات أخرى أي فوائد لكثافة العظام بعد تناول مكملات DHEA، لكن معظم هذه الدراسات استمرت ستة أشهر أو أقل.

وقد يكون من الضروري تناول هذا المكمل لفترات أطول لتجربة زيادة كثافة العظام، كما أن هذا التأثير قد يكون أكبر عند النساء المتقدمات في العمر.

لا يبدو أنه يزيد من حجم العضلات أو قوتها

نظرًا لقدرة DHEA على زيادة مستويات هرمون التستوستيرون، يعتقد الكثيرون أنه يمكن أن يزيد من كتلة العضلات أو قوتها ومع ذلك، تظهر غالبية الأبحاث أن تناول مكملات DHEA لا يزيد من كتلة العضلات أو أداء العضلات.

وقد ظهر هذا في البالغين والشباب في منتصف العمر وكبار السن على مدى فترات استمرت من أربعة أسابيع إلى عام.

وفي المقابل، أفاد قدر ضئيل من الأبحاث أن هذا المكمل يمكن أن يحسّن القوة والأداء البدني لدى البالغين الضعفاء وكبار السن أو أولئك الذين لديهم غدد كظرية لا تعمل بشكل صحيح.

ونظرًا لأن عددًا كبيرًا من الدراسات لا تظهر أي فوائد لحجم العضلات أو قوتها، فمن المحتمل ألا يكون DHEA فعالًا في هذين الأمرين.

تأثيره غير واضح على حرق الدهون

كما هو الحال مع كتلة العضلات، تشير غالبية الأبحاث إلى أن DHEA ليس فعال في الحد من كتلة الدهون، إلا إن بعض الأدلة تشير إلى أن مكملات هرمون DHEA يمكن أن تؤدي إلى انخفاض طفيف في كتلة الدهون لدى كبار السن من الرجال أو البالغين الذين لا تعمل الغدد الكظرية لديهم بشكل صحيح.

ووجدت إحدى الدراسات أن DHEA خفض كتلة الدهون بنحو 4 ٪ على مدار أربعة أشهر، على الرغم من أن هذا كان في المرضى الذين يعانون من مشاكل الغدة الكظرية.

وفي حين أن تأثيرات مكملات DHEA القياسية على كتلة الدهون ليست مثيرة للإعجاب، فقد يكون شكل مختلف من DHEA واعداً أكثر. وقد تم الإبلاغ عن هذا الشكل من المكملات، والمسمى 7-Keto DHEA، لزيادة معدل التمثيل الغذائي لدى الرجال والنساء الذين يعانون من زيادة الوزن.

والأكثر من ذلك، أنه خلال برنامج تمارين لمدة ثمانية أسابيع في البالغين الذين يعانون من زيادة الوزن، انخفض وزن الجسم وكتلة الدهون ثلاث مرات أكثر بعد تناول مكملات 7-Keto DHEA، مقارنةً بالدواء الوهمي.

وفي هذه الدراسة، فقد الأفراد الذين تناولوا المكمل حوالي 6.4 رطل (2.9 كيلوجرام) من وزن الجسم و 1.8٪ من دهون الجسم. بينما فقد أولئك الذين كانوا في المجموعة الثانية 2.2 رطل (1 كيلوجرام) و 0.6٪ من دهون الجسم.

ورغم الحاجة إلى إلى مزيد من البحث، إلا أنه من الممكن أن يساعد هذا النوع من DHEA في فقدان الدهون.

قد يلعب دورًا في مكافحة الاكتئاب

تعتبر العلاقة بين DHEA والاكتئاب معقدة. فقد أظهرت بعض الأبحاث التي أجريت على النساء اللواتي اقتربن من انقطاع الطمث، أن النساء المصابات بالاكتئاب لديهن مستويات أعلى من هذا الهرمون مقارنة بالنساء غير المصابات بالاكتئاب.

ومع ذلك، فإن بعض الأفراد المصابين بالاكتئاب الشديد لديهم مستويات أقل من هرمون DHEA مقارنة بأولئك الذين يعانون من اكتئاب أكثر اعتدالًا.

وفي حين أن العلاقة بين مستويات DHEA والاكتئاب ليست واضحة تمامًا، فقد درس الباحثون ما إذا كان تناول DHEA كمكمل يمكن أن يحسّن أعراض الاكتئاب.

وتظهر بعض الأبحاث أنه يمكن أن يساعد في علاج الاكتئاب، خاصة في الأفراد المصابين بالاكتئاب الخفيف أو أولئك الذين لا يستجيبون للعلاج الطبيعي.

وأظهرت دراسات أخرى عدم وجود تحسّن في الوظائف العقلية أو درجات الاكتئاب لدى البالغين الأصحاء ومتوسطي العمر وكبار السن.

حتى أن بعض الباحثين يحذرون من استخدامه، حيث ارتبطت المستويات العالية من DHEA في الجسم بزيادة أعراض الاكتئاب لدى النساء في منتصف العمر، وبشكل عام، هناك حاجة إلى مزيد من المعلومات قبل تقديم توصية باستخدام DHEA لعلاج الاكتئاب.

قد يحسّن من الخصوبة والرغبة الجنسية

ليس من المستغرب أن المكمل الذي يؤثر على الهرمونات الجنسية للذكور والإناث يؤثر أيضًا على الوظيفة الجنسية.

وبالنسبة للمبتدئين، قد تحسّن مكملات هرمون DHEA وظيفة المبيض لدى النساء ذوات الخصوبة الضعيفة. وقد أدى ذلك إلى زيادة نجاح الإخصاب في المختبر (IVF) لدى 25 امرأة يعانين من مشاكل في الخصوبة حيث خضعت هؤلاء النساء للتلقيح الصناعي قبل وبعد علاج DHEA. وبعد العلاج، أنتجت النساء المزيد من البيض وتم تخصيب نسبة أعلى من البيض – 67 ٪ ، مقابل 39 ٪ قبل العلاج.

ووجدت إحدى الدراسات أن النساء اللواتي تناولن مكملات DHEA أثناء التلقيح الاصطناعي كان لديهن معدل ولادة حية بنسبة 23٪، مقارنة بمعدل ولادة حية بنسبة 4٪ في المجموعة الضابطة.

بالإضافة إلى أن العديد من الدراسات أظهرت أن هذه المكملات قد تزيد من الرغبة الجنسية والوظيفة الجنسية لدى كل من الرجال والنساء.

ومع ذلك، فأكبر الفوائد لوحظت في الأفراد الذين يعانون من ضعف الوظيفة الجنسية. وفي كثير من الأحيان، لم تظهر أي فوائد في الأفراد الذين لا يعانون من مشاكل جنسية.

يمكن أن يساعد في تصحيح بعض مشاكل الغدة الكظرية

تعتبر الغدد الكظرية، الموجودة أعلى الكُلى، واحدة من المنتجين الرئيسيين لـ DHEA.

وبعض الأفراد يعانون من حالة تسمى قصور الغدة الكظرية، والتي لا تستطيع فيها الغدد الكظرية إنتاج كميات طبيعية من الهرمونات. ويمكن أن ينتج عن هذه الحالة الشعور بالتعب والضعف وتغيرات في ضغط الدم. كما يمكن أن تتطور لتصبح مهددة للحياة.

وقد تم فحص مكملات هرمون DHEA كطريقة لعلاج أعراض قصور الغدة الكظرية. حيث تشير بعض الأبحاث إلى أنها قد تحسّن نوعية الحياة لدى هؤلاء الأفراد.

وفي النساء المصابات بقصور الغدة الكظرية، قلل هرمون DHEA من مشاعر القلق والاكتئاب، وكذلك حسّن من الرفاهية العامة والرضا الجنسي.

الجرعة والآثار الجانبية:

في حين تم الإبلاغ عن جرعات من 10-500 مليجرام، فإن الجرعة الشائعة هي 25-50 مليجرام يوميًا.

وفيما يتعلق بالإطار الزمني، فقد تم استخدام جرعة 50 مليجرام يوميًا بأمان لمدة عام واحد، وتم استخدام 25 مليجرام يوميًا بأمان لمدة عامين.

وبشكل عام، تم استخدام مكملات DHEA بأمان في الدراسات لمدة تصل إلى عامين دون آثار جانبية شديدة. وتضمنت الآثار الجانبية البسيطة البشرة الدهنية وحب الشباب وزيادة نمو الشعر في الإبطين ومنطقة العانة.

والأهم من ذلك، أنه لا ينبغي تناول مكملات هرمون DHEA من قبل الأفراد المصابين بالسرطانات المتأثرة بالهرمونات الجنسية، ومن الأفضل التحدث مع الطبيب قبل البدء في تناول مكمل DHEA.

ما رأيك؟

232 نقاط
Upvote Downvote

Total votes: 1

Upvotes: 1

Upvotes percentage: 100.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

Written by Ahmad

اخصائي نظم تغذية و لياقة بدنية هدفي هو توفير التغذية الصحية و المفيدة و المساهمة في القضاء على السمنة و ما يترتب عليها من امراض.

[g1_socials_user user="5" icon_size="28" icon_color="text"]

طرق بسيطة لمعرفة ما إذا كان البيض جيد أم فاسد

كل ما تريد معرفته عن فطر الريشي : الجرعة وأهم الفوائد الصحية