in

أهم الفوائد الصحية لزيت الأفوكادو مدعومة بالأدلة

إن الأفوكادو ثمرة فاكهة استثنائية، وخلافا لمعظم الفواكه، فهي غنية بالدهون الصحية وغالبا ما تستخدم لإنتاج الزيت (1).

ورغم أن زيت الأفوكادو ليس معروفًا مثل زيت الزيتون، إلا أنه لذيذ جدا. كما يتمتع أيضًا بالعديد من الفوائد، ويرتبط إلى حد كبير بمحتواه من مضادات الأكسدة والدهون الصحية.

وفيما يلي 9 فوائد صحية مستندة إلى الأدلة لزيت الأفوكادو.

#1 غني بحمض الأوليك، الدهون الصحية للغاية

زيت الأفوكادو هو الزيت الطبيعي المستخرج من لب الأفوكادو المضغوط. ويتكون حوالي 70٪ منه من حمض الأوليك الصحي للقلب، وهو حمض أوميجا 9 الدهنية غير المشبعة الاحادية (2). 

وهذا الحمض الدهني هو أيضًا المكون الرئيسي لزيت الزيتون، ويُعتقد أنه مسؤول جزئيًا عن فوائده الصحية (3).

وبالإضافة إلى ذلك، تبلغ نسبة حوالي 12 ٪ من زيت الأفوكادو من الدهون المشبعة، وحوالي 13 ٪ من الدهون غير المشبعة المتعددة.

وفي حين أن زيت الأفوكادو يحتوي على نسبة عالية من أوميجا 6 إلى أوميجا 3 (13: 1)، إلا أنه لا ينبغي أن يكون هذا مصدر قلق لأن إجمالي كمية أوميجا 6 منخفضة نسبيًا.

ملخص:

يعتبر حمض الأوليك أكثر الأحماض الدهنية وفرة في زيت الأفوكادو، وهو حمض دهني يوفر العديد من الفوائد الصحية.

#2 يقلل من الكوليسترول ويحسّن صحة القلب

أفادت العديد من الدراسات التي أجريت على الحيوانات بفوائده لصحة القلب. 

حيث قارنت دراسة أجريت على الأرانب زيت الأفوكادو بزيت جوز الهند وزيت الذرة. وقد وجد أن زيت الأفوكادو له آثار مفيدة على مستويات الكوليسترول في الدم (4).

وعلاوة على ذلك، فقد وجد أن زيت الأفوكادو وزيت الزيتون يعتبران الأكثر فعالية في زيادة الكوليسترول الجيد "HDL".

وفي دراسة على الفئران، وجد أن زيت الأفوكادو قد يقلل من الدهون الثلاثية ومستويات الكوليسترول الضار "LDL" في الدم، بالإضافة إلى خفض ضغط الدم (5، 6).

ملخص:

تشير بعض الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن زيت الأفوكادو قد يفيد صحة القلب، بما في ذلك انخفاض ضغط الدم ومستويات الكوليسترول في الدم.

#3 عالي في اللوتين، أحد مضادات الأكسدة ذات الفوائد للعيون

يعتبر زيت الأفوكادو مصدرًا جيدًا نسبيًا للوتين، وهو كاروتينويد يوجد بشكل طبيعي في العين (7). ويعمل كمضاد للأكسدة له فوائد لصحة العين (8).

وتناول الكثير من اللوتين قد يقلل من خطر إعتام عدسة العين والانتكاس البقعي، والتي تعتبر أمراض العين الشائعة المرتبطة بالعمر (9، 10). 

ولا ينتج الجسم اللوتين، لذلك يجب الحصول عليه من خلال النظام الغذائي.

ملخص:

اللوتين هو كاروتينويد مغذي موجود في زيت الأفوكادو، يعمل على تحسين صحة العين وقد يقلل من خطر الإصابة بأمراض العين المرتبطة بالعمر.

#4 يعزز امتصاص العناصر الغذائية الهامة

بعض المواد الغذائية تحتاج إلى امتصاصها من قبل الجسم. ومن بين هذه المواد المضادة للاكسدة الكاروتينية، وهي عبارة عن أصباغ موجودة في العديد من الأطعمة النباتية، وعادة ما تكون الفواكه والخضروات الغنية بالكاروتينات منخفضة الدهون.

وقد وجدت إحدى الدراسات الصغيرة، أن إضافة زيت الأفوكادو إلى سلطة تتكون من الجزر والخس والرمان والسبانخ، زاد من امتصاص الكاروتينات في الجسم. 

وكانت الزيادة كبيرة بحوالي 4.3 إلى 17.4 ضعفًا، وذلك مقارنة بالسلطة الخالية من الدهون.

ملخص:

قد يزيد إدراج مصدر صحي للدهون مثل زيت الأفوكادو عند تناول الخضروات من امتصاص مضادات الأكسدة الكاروتينية حتى 17 ضعفًا.

#5 قد يقلل من أعراض التهاب المفاصل

التهاب المفاصل، مرض ينطوي على التهاب مؤلم في المفاصل. وهو من الأمراض الشائعة جدًا ويؤثر على ملايين الأشخاص حول العالم. 

ويعتبر هشاشة العظام الشكل الأكثر شيوعا من التهاب المفاصل. ويرتبط مع انهيار الغضروف في المفاصل.

وقد وجدت العديد من الدراسات أن المستخلصات من الأفوكادو وزيت فول الصويا، والتي يطلق عليها الأفوكادو/ فول الصويا غير المفيد، قد تقلل من الألم والتصلب المرتبط بهشاشة العظام. 

ويبدو أن هذا المستخلص مفيد بشكل خاص للأشخاص الذين يعانون من هشاشة العظام في الفخذ والركبة.

ملخص:

أفادت دراسات عديدة أن مزيجًا من مستخلص الأفوكادو وزيت فول الصويا، قد يخفف من أعراض هشاشة العظام.

#6 قد يساعد في منع أمراض اللثة

قد لا يكون مستخلص الأفوكادو وزيت فول الصويا مفيدا فقط ضد التهاب المفاصل. حيث تشير بعض الأدلة إلى أن هذا المزيج قد يساعد أيضًا في منع أمراض اللثة. 

والتي يمكن أن تشتمل على أعراض التهابية مثل اللثة الحمراء والنزيف، ورائحة الفم الكريهة وانهيار العظم والأنسجة حول الأسنان، وفي أسوأ الحالات، يمكن أن تتسبب في فقدان الأسنان.

ووفقًا لدراسة أجريت على خلايا العظام وأنسجة اللثة، فإن تلك المواد غير المفيدة للأفوكادو/ فول الصويا، قد تمنع بروتينًا يسمى IL1B. وهو بروتين يعزز الالتهاب، ويعد المحرك الرئيسي لتدمير الأنسجة وفقدان العظام في أمراض اللثة.

ملخص:

تظهر مستخلصات زيت الأفوكادو وزيت فول الصويا تأثيرا مضادا للالتهابات عن طريق منع البروتين الذي يسبب فقدان الأنسجة والعظام.

#7 يحسّن الجلد ويعزز التئام الجروح

يبدو أن الأحماض الدهنية في زيت الأفوكادو مفيدة للبشرة. 

حيث وجدت دراسة واحدة على 13 مريضا أن الكريم الذي يحتوي على زيت الأفوكادو وفيتامين B12، يحسّن أعراض مرض الصدفية بعد 12 أسبوعًا من العلاج.

كما تم دراسة زيت الأفوكادو لقدرته على علاج إصابات الجلد، ووجدت الدراسات التي أجريت على الفئران أنه قد يسّرع من التئام الجروح.

ملخص:

وجدت إحدى الدراسات الصغيرة التي أجريت على الإنسان، أن كريم فيتامين ب 12 الذي يحتوي على زيت الأفوكادو يحسّن أعراض مرض الصدفية. 

كما وجدت الدراسات على الفئران، أن زيت الأفوكادو يعزز التئام الجروح بشكل أسرع.

#8 محايدة الجذور الحرة

تعمل مضادات الأكسدة على محاربة الأضرار الخلوية التي تسببها الجذور الحرة، وهي نفايات تنتج عن الأيض. 

ويمكن أن تؤدي المستويات العالية منها إلى إجهاد مؤكسد، مما قد يسهم في أمراض مثل السكري 2، وأمراض القلب.

ومن خلال منح الإلكترونات للجذور الحرة، يمكن لمضادات الأكسدة تحييدها، ومنعها من التسبب في الضرر.

وتوجد أنواع كثيرة من الجذور الحرة، إلا أن الجذور المشتقة من الأكسجين، والمعروفة باسم أنواع الأكسجين التفاعلي (ROS)، هي الأكثر إثارة للقلق. 

والميتوكوندريا، عبارة عن أعضاء الخلية التي تنتج الطاقة، وهي مصادر رئيسية لـ ROS.

ووفقًا لإحدى الدراسات التي أجريت على الفئران المصابة بالسكري، يمكن لزيت الأفوكادو أن يحمي من الآثار الضارة للجذور الحرة عن طريق دخول الميتوكوندريا. 

وبمجرد حدوث ذلك، يمكنه تحييد الجذور الحرة ومنعها من إتلاف عضو الخلية هذا.

ملخص:

يمكن لزيت الأفوكادو في الفئران، دخول الميتوكوندريا الخلوية وتقليل إنتاج الجذور الحرة الضارة.

#9 سهل جدا للاستخدام

لا يعتبر هذا فائدة صحية، ولكنه لا يزال مهما حقا. وهو حقيقة أن زيت الأفوكادو متعدد الاستخدامات وسهل الدمج والإضافة في النظام الغذائي.

فعلى سبيل المثال، يمكن استهلاكه باردًا، كما أنه أيضًا يعتبر زيت طهي آمن وصحي، لأن أحماضه الدهنية تبقى مستقرة في درجات حرارة عالية.

وفيما يلي بعض الطرق لإضافة زيت الأفوكادو إلى النظام الغذائي:

  • أضافة ملعقة كبيرة إلى العصير أو المخفوق.

  • الرش فوق سلطة.

  • استخدامه لتتبيل شواء اللحوم.

  • إدراجه عند إعداد المخبوزات.

  • استخدامه في إعداد مايونيز منزلي.

  • الرش على الخضار قبل التحميص

  • إضافة القليل إلى سلطة الحمص.

وبالإضافة إلى ذلك، يستخدم زيت الأفوكادو أحيانًا في مستحضرات التجميل ومنتجات العناية بالبشرة.

وأخيراً على الراغبين في تجربة زيت الأفوكادو، التأكد من شراء الأنواع المضغوطة على البارد لجني الفوائد الصحية الكاملة المدرجة في هذه المقالة.

ملخص:

يمكن استخدام زيت الأفوكادو بطرق عديدة. حيث يمكن إضافته باردا على السلطات أو العصائر والمخفوق، كما أنه رائع للطهي أو الشواء أو الخبز.

ما رأيك؟

231 نقاط
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

Written by Ahmad

اخصائي نظم تغذية و لياقة بدنية هدفي هو توفير التغذية الصحية و المفيدة و المساهمة في القضاء على السمنة و ما يترتب عليها من امراض.

[g1_socials_user user="5" icon_size="28" icon_color="text"]

فوائد طحلب الكِلْب: معزز للصحة من البحر

الفرق بين حمض الفوليك و الفولات