in

أهم فوائد الكلوريلا الصحية والمثيرة للإعجاب

تحظى طحالب الكلوريلا الكثيفة المغذيات بالكثير من الضجة لفوائدها الصحية العديدة. علاوة على أنها أظهرت كمكمل غذائي، نتائج واعدة في تحسين مستويات الكوليسترول في الدم وتخليص الجسم من السموم.

ويحاول هذا المقال إيضاح كل ما يُحتاج إلى معرفته حول الكلوريلا: ما هي، والأبحاث حول الادعاءات الصحية وكيفية تناولها كمكمل.

#1 ما هي الكلوريلا؟

الكلوريلا عبارة عن طحالب خضراء أحادية الخلية في المياه العذبة (1). ويوجد منها أكثر من 30 نوعًا مختلفًا، إلا أن هناك نوعان هما: Chlorella vulgaris و Chlorella pyrenoidosa، يعتبران الأكثر استخدامًا في الأبحاث (2).

ولأن الكلوريلا تحتوي على جدار خلية صلبة، لا يمكن للبشر هضمه، لذا يجب تناولها كمكمل غذائي لجني فوائدها، وتتوفر في شكل كبسولات، وأقراص، ومسحوق ومستخلص (3).

وبالإضافة إلى استخدامها كمكمل غذائي، تستخدم الكلوريلا أيضًا كوقود ديزل حيوي (4).

ومن المثير للاهتمام، أن الدراسات تشير إلى إمكانية أن يكون لها العديد من الفوائد الصحية. ونورد هنا 9 من هذه الفوائد.

#2 مغذية جدا

دعا محتوى الكلوريلا الغذائي المثير للإعجاب، البعض إلى وصفها بأنها "طعامًا رائعًا"، وفي حين أن محتواها الدقيق من المغذيات يعتمد على ظروف النمو، والأنواع المستخدمة وكيفية معالجة المكملات الغذائية، إلا أنه من الواضح أنها تحتوي العديد من العناصر الغذائية المفيدة، والتي تشمل:

  • البروتين: الكلوريلا عبارة عن بروتين بنسبة 50-60 ٪، وتُعد مصدر بروتين كامل، مما يعني أنها تحتوي على جميع الأحماض الأمينية التسعة الأساسية (5).

  • فيتامين ب 12: قد تحتوي بعض أصناف الكلوريلا أيضًا على فيتامين ب 12، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات (6).

  • الحديد وفيتامين C: يمكن أن تكون الكلوريلا مصدرا جيدا للحديد. وبناءً على نوع المكمل الغذائي، قد توفر نسبة تتراوح من 6 إلى 40٪ من احتياجات الجسم اليومية. كما إنها أيضًا مصدراً ممتازاً لفيتامين C، الذي يساعد على امتصاص الحديد (7).

  • مضادات الأكسدة الأخرى: توفر الكلوريلا مجموعة واسعة من مضادات الأكسدة.

  • الفيتامينات والمعادن الأخرى: توفر كميات صغيرة من المغنيسيوم والزنك والنحاس والبوتاسيوم والكالسيوم وحمض الفوليك وفيتامينات ب الأخرى (8).

  • أوميجا 3: تحتوي الكلوريلا كمثيلاتها من الطحالب، على بعض أوميجا 3. حيث توفر 3 جرامات فقط من الكلوريلا 100 مليجرام من أوميجا 3.

  • الألياف: يمكن أن تكون الكلوريلا مصدرا جيدا للألياف. إلا إن معظم المكملات الغذائية لا توفر حتى 1 جرام من الألياف لكل جرعة.

ملخص:

تحتوي الكلوريلا على العديد من العناصر الغذائية، بما في ذلك الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة ودهون أوميجا 3. وقد تختلف الكميات الدقيقة بين العلامات التجارية المختلفة.

#3 المساعدة في التخلص من المعادن الثقيلة والسموم

تحظى الكلوريلا بسمعة كبيرة لقدرتها على مساعدة الجسم في "التخلص من السموم". وتشير الدراسات التي أجريت على الحيوانات، إلى فعاليتها في المساعدة في التخلص من المعادن الثقيلة والمركبات الضارة الأخرى من الجسم (9، 10).

وتشمل المعادن الثقيلة بعض العناصر الأساسية بكميات صغيرة، مثل الحديد والنحاس، ولكن هذه المعادن وغيرها من المعادن الثقيلة مثل الكادميوم والرصاص يمكن أن تكون سامة بكميات أكبر.

وفي حين أنه من النادر أن يكون لدى الأشخاص مستويات خطيرة من المعادن الثقيلة في نظامهم، إلا أنه من الممكن التعرض لها من خلال التلوث أو العمل في وظائف معينة مثل التعدين.

وتم العثور في الحيوانات، على أن الطحالب بما فيها الكلوريلا، تساعد على إضعاف سمية المعادن الثقيلة في الكبد والدماغ والكُلى. 

علاوة على أنه ثبت أن الكلوريلا تساعد في تقليل كمية المواد الكيميائية الضارة الأخرى التي توجد في بعض الأحيان في الغذاء. 

والديوكسين هو أحد هذه العوامل وهو عبارة عن أحد الهرمونات التي يمكن أن تلوث الحيوانات في الإمداد الغذائي.

وبناءً على هذا الدليل، يبدو أن الكلوريلا يمكن أن تساعد في تعزيز قدرة الجسم الطبيعية على إزالة السموم.

ملخص:

قد تساعد الكلوريلا الجسم على التخلص من السموم عن طريق الربط بالمعادن الثقيلة والسموم الأخرى.

#4 يمكنها تعزيز نظام المناعة في الجسم

يساعد نظام المناعة في الحفاظ على الصحة من خلال مكافحة الالتهابات. وهو نظام معقد يتكون من آليات وخلايا متعددة تتدخل عند حدوث غزو للجسم.

وقد تم العثور على أن الكلوريلا تعزز الاستجابة المناعية في كل من الدراسات التي تمت على الحيوان والبشر، على الرغم من أن الأدلة حتى الآن تعتبر محدودة والنتائج مختلطة.

فعلى سبيل المثال، وجدت إحدى الدراسات أن مكملات الكلوريلا تعزز وظيفة المناعة لدى المشاركين الذين تتراوح أعمارهم بين 50 و 55 عامًا، ولكن ليس أولئك الذين تزيد أعمارهم عن 55 عامًا.

لذا، قد يكون من المحتمل أن للكلوريلا آثار تعزز المناعة في بعض فئات الأشخاص والفئات العمرية، وليس الكل. وهناك حاجة إلى المزيد من الدراسات على نطاق أوسع.

ملخص:

قد تعزز الكلوريلا وظيفة المناعة عن طريق زيادة نشاط أجزاء مختلفة من الجهاز المناعي.

#5 قد تساعد في تحسين الكولسترول

اقترحت العديد من الدراسات أن مكملات الكلوريلا قد تساعد في خفض الكوليسترول، وأظهرت العديد من الدراسات أن تناول 5 إلى 10 جرامات من الكلوريلا يوميًا على وجه التحديد، يخفّض الكوليسترول الكلي، والكوليسترول المنخفض الكثافة، والدهون الثلاثية في الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم و / أو الكوليسترول المرتفع قليلاً.

وقد يساعد محتوى الكلوريلا التالي في تحسين مستويات الدهون في الدم:

  • النياسين: فيتامين (ب) المعروف بخفض الكولسترول.

  • الألياف: عامل خافض للكوليسترول.

  • الكاروتينات: ثبت أنها تعمل على خفض الكوليسترول بشكل طبيعي.

  • مضادات الأكسدة: تساعد على منع أكسدة الكوليسترول الضار "LDL"، والمعروف بأنه يساهم في الإصابة بأمراض القلب.

ملخص:

الكلوريلا غنية بالمواد الغذائية مثل النياسين والألياف، والكاروتينات ومضادات الأكسدة، التي قد تساعد في خفض مستويات الكوليسترول في الدم.

#6 تعمل كمضادات أكسدة

تحتوي الكلوريلا على العديد من المركبات التي تعتبر مضادات للأكسدة، بما في ذلك الكلوروفيل، وفيتامين C، وبيتا كاروتين، والليكوبين، واللوتين. 

وهذه المواد المضادة للاكسدة يمكن أن تساعد في مكافحة العديد من الأمراض المزمنة.

ويبدو أن بعض هذه المواد المضادة للاكسدة، تقلل من إنتاج المنتجات النهائية للجليكيشن (AGEs)، والتي تؤدي إلى العديد من مضاعفات مرض السكري.

ملخص:

قد يوفر محتوى الكلوريلا المضاد للأكسدة بعض الحماية ضد الأمراض المزمنة، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات الإنسانية لتأكيد ذلك.

#7 تساعد في الحفاظ على توازن ضغط الدم

يمكن أن تساعد مكملات الكلوريلا في تعزيز صحة القلب والكلى، وهو الأمر الضروري للحفاظ على ضغط الدم الطبيعي. وإحدى النظريات التي توضح ذلك، هي أن بعض عناصر الكلوريلا الغذائية، بما في ذلك الأرجينين والبوتاسيوم والكالسيوم وأوميجا 3، تساعد في حماية الشرايين من التصلب.

ملخص:

أشارت بعض الأبحاث إلى أن للكلوريلا تأثير في خفض ضغط الدم. كما ثبت أن العديد من عناصرها الغذائية تمنع تصلب الشرايين.

#8 يمكن أن تحسّن مستويات السكر في الدم

تشير بعض الأبحاث إلى أن الكلوريلا قد تساعد في خفض مستويات السكر في الدم، لكن لا يوجد حتى الآن 

أبحاث كافية للقول أنه يجب تناول الكلوريلا لإدارة نسبة السكر في الدم، لكنها قد تساعد عند اقترانها بعلاجات أخرى.

ملخص:

قد يساعد تناول مكملات الكلوريلا في خفض مستويات السكر في الدم وزيادة حساسية الأنسولين.

#9 قد تساعد في علاج الأمراض التنفسية

غالبًا ما يتطلب علاج أمراض الجهاز التنفسي مثل الربو ومرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD)، السيطرة على الالتهاب. 

وتحتوي الكلوريلا على بعض المكونات التي يمكن أن تساعد في تقليل الالتهاب، بما في ذلك العديد من مضادات الأكسدة.

وقد وجدت إحدى الدراسات أن مكملات الكلوريلا تحسّن من مستوى مضادات الأكسدة لدى مرضى الانسداد الرئوي المزمن، إلا أن هذا لم يترجم إلى أي تحسينات في القدرة على التنفس.

وهناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لتحديد تأثيرها الحقيقي على أمراض الجهاز التنفسي، ولكن الكلوريلا قد تساعد مع الالتهابات.

ملخص:

قد يكون لمضادات الأكسدة الموجودة في الكلوريلا تأثير مضاد للالتهابات، والتي يمكن أن يحسّن الربو وأمراض الجهاز التنفسي الأخرى.

#10 قد تعزز القدرة الهوائية

نظرت دراسة واحدة فقط في تأثير الكلوريلا على التحمل الهوائي، لكنها أظهرت تأثيرًا إيجابيًا. حيث أعطى الباحثون مجموعة من الشباب ستة جرامات من الكلوريلا أو دواء وهميا لمدة أربعة أسابيع.

وفي نهاية الدراسة، أظهرت مجموعة الكلوريلا قدرة محسنة بشكل كبير على تشبع الرئتين بالأكسجين، وهو مقياس القدرة على التحمل. بينما لم تحدث للمجموعة الثانية أي تغييرات في القدرة على التحمل.

وقد يكون هذا التأثير ناتجًا عن محتوى الكلوريلا من الأحماض الأمينية المتفرعة السلسلة، وهي عبارة عن مجموعة من ثلاثة أحماض أمينية تم العثور عليها لتحسين الأداء الهوائي في العديد من الدراسات.

ملخص:

قد تحّسن الكلوريلا الأداء الهوائي، على الرغم من الدعم العلمي المحدود لهذه الفائدة.

#11 الفوائد المحتملة الأخرى

هناك العديد من الفوائد المحتملة الأخرى، لكن القليل من الأبحاث تدعم هذه الادعاءات. 

وفيما يلي بعض هذه الادعاءات الصحية الرئيسية:

  • تعزز صحة العين: تحتوي الكلوريلا على لوتين وزياكسانثين، وهما من الكاروتينات التي تحمي العين، وتقلل من خطر تنكس البقعة الصفراء.

  • تدعم صحة الكبد: ثبت أن مكملات الكلوريلا تعمل على تحسين علامات صحة الكبد لدى الأشخاص المصابين بأمراض الكبد. إلا أنه ليس من الواضح ما إذا كان هناك فائدة للأشخاص الأصحاء.

  • تحسين الهضم: تدعي العديد من المصادر أن الكلوريلا تسهل الهضم وتخفف من الانتفاخ. ولكن لم تقم أي دراسات بتقييم هذه الفوائد المقترحة.

  • تخفف أعراض الدورة الشهرية: تشير الدلائل الروائية إلى أن الكلوريلا يمكن أن تخفف أعراض متلازمة ما قبل الحيض، حيث تحتوي على الكالسيوم وفيتامين ب، وكلاهما قد أظهر قدرة على تخفيف هذه الأعراض.

وعلى الرغم من عدم وجود أبحاث محددة لدعم هذه الادعاءات، فإن محتوى الكلوريلا من المغذيات يمكن أن يكون له نظريا هذه الفوائد.

ملخص:

هناك ادعاءات لقدرة الكلوريلا على تحسين مستويات الطاقة، وصحة الكبد والهضم وأعراض الدورة الشهرية. ولكن الأدلة العلمية غير متوفرة لدعم هذه الادعاءات بشكل محدد.

#12 المخاوف المحتملة

تعتبر الكلوريلا "آمنة بشكل عام" من قِبل إدارة الأغذية والعقاقير، ومع ذلك، هناك بعض الاعتبارات التي يجب مراعاتها عند الرغبة في تناول مكملات الكلوريلا:

  • الآثار الجانبية المحتملة: عاني بعض الأشخاص من الغثيان والشعور بعدم الراحة في البطن.

  • عدم التنظيم: لا تنظم بعض الدول، بما في ذلك الولايات المتحدة، المكملات الغذائية. لذلك لا يمكن التأكد من الحصول على ما هو مذكور في الملصق.

  • اختلاف المنتجات: قد يختلف المحتوى الغذائي لمكملات الكلوريلا اعتمادًا على أنواع الطحالب، وظروف النمو والمعالجة.

  • التأثيرات المناعية: نظرًا لأن الكلوريلا تؤثر على الجهاز المناعي، فقد لا تكون مناسبة للذين يعانون من نقص المناعة أو يتناولون أدوية الجهاز المناعي.

أيضا من المهم الوضع في الاعتبار أن المكملات الغذائية قد تتفاعل مع بعض الأدوية. وفي حين أن الكلوريلا مُعترف بها عمومًا بأنها آمنة، ولم يتم الإبلاغ إلا عن آثار جانبية قليلة، قد لا تكون مناسبة للجميع.

ملخص:

لا يبدو أن تناول مكملات الكلوريلا تشكل أي مخاطر كبيرة لغالبية الناس.

#13 كيفية تناول مكملات الكلوريلا

لا تحدد الأدبيات العلمية الحالية جرعة محددة للكلوريلا. كما لا توجد أدلة كافية لتحديد الكمية اللازمة لرؤية الآثار العلاجية.

وقد وجدت بعض الدراسات فوائد مع تناول 1.2 جرام يوميًا، في حين وجدت أخرى في جرعات من 5 إلى 10 جرامات يوميًا.

وتشير معظم المكملات الغذائية إلى جرعة يومية من 2-3 جرامات. علاوة على أنه من المهم التركيز على جودة المكمل. 

وأفضل طريقة للقيام بذلك، هي البحث عن المنتج الذي يحتوي على ختم ضمان الجودة من اختبار جهة خارجية. وكذلك محاولة العثور على مكملات الكلوريلا من علامة تجارية موثوق بها.

ملخص:

لضمان الحصول على منتج جيد لمكمل الكلوريلا، يجب البحث عن ختم ضمان الجودة. وتبدو جرعة تحتوي على 2-3 جرام المشار إليها من معظم المكملات مناسبة.

#14 الرسالة الرئيسية :

الكلوريلا نوع من الطحالب التي تحتوي على كمية كبيرة من المغذيات، وهي مصدر جيد للعديد من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة.

وتظهر الأبحاث الناشئة أنه يمكنها المساعدة في تخلص الجسم من السموم، وتحسين مستويات الكوليسترول والسكر في الدم، من بين فوائد صحية أخرى.

وفي الوقت الحالي، لا يبدو أن هناك أي ضرر من تناول مكملات الكلوريلا، كما يمكن أن تدعم الصحة.

ما رأيك؟

189 نقاط
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

Written by Ahmad

اخصائي نظم تغذية و لياقة بدنية هدفي هو توفير التغذية الصحية و المفيدة و المساهمة في القضاء على السمنة و ما يترتب عليها من امراض.

[g1_socials_user user="5" icon_size="28" icon_color="text"]

أهم المغذيات الأساسية الموجودة ولماذا يحتاجها الجسم

11 علامة وعرض للتوتر الشديد