in

البربرين – مكمل غذائى قوى يحتوى على العديد من الفوائد

مركب يسمى البربرين هو واحد من أكثر المكملات الغذائية الطبيعية الفعالة المتوفرة.

له فوائد صحية رائعة للغاية، ويؤثر على جسمك على المستوى الجزيئي.

وقد ثبت أن البربرين انه يعمل على خفض نسبة السكر في الدم، ويسبب فقدان الوزن ويحسن من صحة القلب، والكثير من الأمثله التي لا حصر لها.

وهو أحد المكملات الغذائية القليلة التى أثبتت فعاليتها كدواء صيدلي.

تستعرض هذه المقالة مراجعة مفصلة للبربرين وآثاره الصحية.

#1 ما هو البربرين؟

البربرين هو مركب حيوي يمكن استخلاصه من عدة نباتات مختلفة، بما في ذلك مجموعة من الشجيرات تسمى البرباريس (1) " Berberis " .

من الناحية الفعلية، فإنه ينتمى إلى فئة من المركبات تسمى قلويدات " شبه القلويات ". لها لون أصفر، وكثيرا ما تستخدم كصبغة.

و للبربرين تاريخ طويل من استخدامه في الطب الصينى التقليدى، حيث كان يستخدم لعلاج الأمراض المختلفة.

الآن، أكدت العلوم الحديثة أن البربرين له فوائد مفيدة للغاية للعديد من المشاكل الصحية المختلفة (2).

الملخص :

البربرين هو مركب يمكن استخراجه من عدة نباتات مختلفة، لها تاريخ طويل من الاستخدام في الطب الصينى التقليدى.

#2 كيف يعمل البربرين ؟

وقد تم اختبار البربرين الآن في المئات من الدراسات المختلفة.

وقد ثبت أن البربرين  له تأثيرات قوية على العديد من النظم البيولوجية المختلفة (3).

بعد ابتلاع البربرين، يتم تناوله عن طريق الجسم ونقله إلى مجرى الدم ثم ينتقل إلى خلايا الجسم.

داخل الخلايا، يرتبط البربرين بعدة " خلايا جزيئية " مختلفة وتغير وظيفتها (4). هذا يمثل كيفية عمل الأدوية الصيدلانية.

لن نخوض في تفاصيل كثيرة هنا، لأن الآليات البيولوجية معقدة ومتنوعة.

ومع ذلك، فإن أحد الإجراءات الرئيسية للبربرين هو تنشيط إنزيم داخل الخلايا يسمى بروتين كيناز النشط " AMPK ".

يشار إلى هذا الإنزيم أحيانا باسم " مفتاح عملية التمثيل الغذائى الرئيسى ".

يوجد البربرين في خلايا الأعضاء المختلفة، بما في ذلك الدماغ والعضلات والكلى والقلب والكبد.

هذا الإنزيم يلعب دور  رئيسي في تنظيم عملية التمثيل الغذائى.

يؤثر البربرين أيضا على جزيئات أخرى مختلفة داخل الخلايا، وقد يؤثر أيضا على الجينات التى يتم تشغيلها أو إيقاف تشغيلها.

الملخص :

يؤثر البربرين على الجسم على المستوى الجزيئي، وله مجموعة متنوعة من الوظائف داخل الخلايا.

واحدة من الوظائف الرئيسية هى تنشيط إنزيم مهم يسمى AMPK، والذى ينظم التمثيل الغذائى.

#3 يسبب انخفاض كبير في مستويات السكر في الدم

مرض السكري من النوع  2 هو مرض خطير أصبح شائع بشكل لا يصدق في العقود الأخيرة، مما تسبب في وفاة ملايين الناس كل عام.

يتسبب في ارتفاع مستويات السكر في الدم " الجلوكوز "، إما بسبب مقاومة الأنسولين أو نقص الأنسولين.

وبمرور الوقت، يمكن أن تؤدى مستويات السكر المرتفعة في الدم إلى الإضرار بأنسجة الجسم وأعضائه، مما يؤدى إلى مشاكل صحية مختلفة وإلى تقصير في العمر.

تظهر العديد من الدراسات أن البربرين يمكن أن يقلل بشكل ملحوظ مستويات السكر في الدم لدى الأفراد المصابين بداء السكرى من النوع 2 (5).

في الواقع، فعالية البربرين قابلة للمقارنة مع دواء مرض السكرى الشعبى " ميتفورمين " أو " جلوكوفاج "

يبدو أن البربرين يعمل من خلال طرق مختلفة متعددة (6):

  • يقلل من مقاومة الأنسولين، مما يخفض مستوى السكر في الدم عن طريق إفراز هرمون الأنسولين بطريقة أكثر فعالية.

  • يزيد من تحلل الدهون، مما يساعد الجسم على تفتيت السكريات داخل الخلايا.

  • انخفاض إنتاج السكر في الكبد.

  • يبطئ من انهيار الكربوهيدرات في الأمعاء.

  • يزيد من عدد البكتيريا المفيدة في القناة الهضمية.

في إحدى الدراسات التى أجريت على 116 مريض مصاب بداء السكرى، جرام واحد من البربرين يوميا يخفض مستوى سكر الدم بنسبة 20٪، 

من 7.0 الى 5.6 مللي مولار / لتر (126 إلى 101 ملج / ديسيلتر)، أو من مستويات السكر إلى المستويات الطبيعية (7).

كما خفضت الهيموجلوبين A1C بنسبة 12 ٪ (علامة لمستويات السكر في الدم على المدى الطويل)، وكذلك تحسين نسبة الدهون في الدم مثل الكوليسترول والدهون الثلاثية.

وفقا لمراجعة كبيرة من 14 دراسة، البربرين فعال مثل أدوية السكري عن طريق الفم، بما في ذلك الميتفورمين ، جليبيزايد و روزيجليتازون.

وهو يعمل بشكل جيد للغاية مع تغييرنمط الحياة، وأيضا له تأثيرات مضاف عند تناوله مع أدوية أخرى لخفض نسبة السكر في الدم.

إذا نظرت إلى المقالات عبر الإنترنت، ففي الغالب ما تشاهد أشخاص يعانون من السكريات الدموية المرتفعة بشكل حرفي، وما يعمل على رجوعها الى طبيعتها فقط هو تناول البربرين.

هذه الاشياء تعمل حقا، في كل من الدراسات والتجارب الواقعية.

الملخص : 

البربرين فعال جدا في خفض نسبة السكر في الدم و الهيموغلوبين الجليكوزيلاتى  " HbA1c " ، والتى ترتفع في مرضى السكري. يعمل بنفس فاعلية بعض العقاقير الطبية.

#4 البربرين قد يساعدك على فقدان الوزن

قد يكون البربرين فعال أيضا كمكمل لتخفيف الوزن.

حتى الآن، قامت دراستان باختبار آثار البربرين على وزن الجسم.

في احدى الدراسات التي أجريت لمدة 12 أسبوع في الأفراد الذين يعانون من السمنة المفرطة، 500 ملج تؤخذ ثلاث مرات في اليوم تسبب في حوالي 5 رطل من فقدان الوزن، في المتوسط.

كما خسر المشاركون في هذه الدراسة 3.6 ٪ من الدهون في الجسم.

أجريت دراسة أخرى أكثر إثارة للإعجاب على 37 رجل وامرأة يعانون من متلازمة التمثيل الغذائى. استمرت هذه الدراسة لمدة 3 أشهر، و تناول المشاركون 300 ملج من البربرين، 3 مرات في اليوم.

انخفض مؤشر مستويات كتلة الجسم BMI لدى المشاركين من 31.5 إلى 27.4، أو من السمنة إلى زيادة الوزن في 3 أشهر فقط. كما فقدوا الدهون في البطن وتحسنت العديد من علامات الصحة (8).

ويعتقد الباحثون أن فقدان الوزن ينتج عن تحسن وظيفة الهرمونات المنظمة للدهون، مثل الأنسولين و الاديبونيكتين والليبتين.

البربرين يبدو أيضا أنه يمنع نمو الخلايا الدهنية على المستوى الجزيئي. ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث حول تأثير فقدان الوزن من البربرين .

الملخص :

وقد أظهرت دراستان أن البربرين يمكن أن يسبب خسارة كبيرة في الوزن، مع تحسين جميع أنواع العلامات الصحية الأخرى في نفس الوقت.

#5 يخفض الكولسترول وقد يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب

يعد مرض القلب السبب الأكثر شيوعا للوفاة المبكرة في العالم.

ترتبط العديد من العوامل التي يمكن قياسها في الدم بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب.

كما اتضح أن البربرين يعمل على تحسين العديد من هذه العوامل.

وفقا للرجوع الى 11 دراسة، يمكنه أن يعمل على (9):

  • انخفاض الكوليسترول الكلى بمقدار 0.61 مليمول / لتر (24 مجم / ديسيلتر).

  • انخفاض الكوليسترول LDL بنسبة 0.65 مليمول / لتر (25 مجم / ديسيلتر).

  • انخفاض الدهون الثلاثية في الدم بنسبة 0.50 مليمول / لتر (44 مجم / ديسيلتر).

  • رفع الكولسترول HDL بنسبة 0.05 ملمول / لتر (2 ملج / ديسيلتر).

وقد اتضح أيضا انخفاض صميم البروتين الشحمي بنسبة 13-15 ٪، وهو عامل خطر مهم جدا.

وفقا لبعض الدراسات، يعمل البربرين عن طريق منع إنزيم يسمى PCSK9. وهذا يؤدى إلى إزالة المزيد من " البروتين الدهني منخفض الكثافة " " LDL " من مجرى الدم.

ضع في اعتبارك أن مرض السكرى، وارتفاع مستويات السكر في الدم والسمنة هى أيضا عوامل خطر رئيسية لأمراض القلب، والتى يبدو أنها قد تحسنت مع هذا المكمل.

بالنظر إلى الآثار المفيدة على جميع عوامل الخطر هذه، يبدو من المحتمل أن البربرين يمكن أن يقلل بشكل كبير من خطر الإصابة بأمراض القلب.

الملخص : 

تشير الدراسات إلى أن البربرين يقلل من مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية، في حين يرفع الكولسترول الجيد " HDL ".

هذا قد يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب على المدى الطويل.

#6 فوائد صحية أخرى

قد يكون البربرين أيضا له العديد من الفوائد الصحية الأخرى:

  • الاكتئاب: تظهر الدراسات التى أجريت على الفئران أنها قد تساعد في مكافحة الاكتئاب.

  • السرطان: أظهرت اختبارات الأنبوب والدراسات الحيوانية أنه يمكن أن يقلل من نمو وانتشار أنواع مختلفة من السرطان.

  • مضادات الأكسدة ومضادات الالتهاب: وقد ثبت أن له تأثيرات مضادة للأكسدة ومضاد للالتهاب في بعض الدراسات.

  • العدوى: ثبت أن البربرين  يحارب الكائنات الحية الدقيقة الضارة، بما في ذلك البكتيريا والفيروسات والفطريات والطفيليات.

  • الكبد الدهنى: يمكن أن يقلل من تراكم الدهون على الكبد، مما يساعد على الوقاية من مرض الكبد الدهني غير الكحولي " NAFLD "

  • فشل القلب: أظهرت إحدى الدراسات أنه يحسن بشكل كبير الأعراض ويخفض خطر الوفاة في مرضى فشل القلب.

الكثير من هذه الفوائد تحتاج إلى مزيد من البحث قبل تقديم التوصية بتناول البربرين، ولكن الأدلة الحالية واعدة جدا.

الملخص : 

تظهر الدراسات الأولية أن البربرين قد يكون له فوائد ضد الاكتئاب والسرطان والالتهابات والكبد الدهنى وفشل القلب.

 كما أن يحتوى على مضادات الأكسدة القوية والتأثيرات المضادة للالتهابات.

#7 الجرعة والآثار الجانبية

استخدمت العديد من الدراسات المذكورة في المقالة جرعات في حدود 900 إلى 1500 ملج في اليوم.

من الشائع تناول 500 ملج، 3 مرات في اليوم، قبل الوجبات (بمجموع 1500 ملج في اليوم).

البربرين يبقى في الجسم لعدة ساعات، لذلك من الضروري توزيع الجرعة إلى عدة مرات في اليوم للوصول الى مستويات الدم المستقرة.

إذا كان لديك حالة طبية أو كنت تتناول أى أدوية، فمن المستحسن أن تتحدث مع طبيبك قبل تناولها.

هذا مهم بشكل خاص إذا كنت تأخذ حاليا أدوية خفض نسبة السكر في الدم.

عموما، البربرين لديه ملف تعريف السلامة. وترتبط الآثار الجانبية الرئيسية بعملية الهضم، 

وهناك بعض الآثار الجانبية مثل التشنج، والإسهال، وانتفاخ البطن، والإمساك وآلام المعدة.

الملخص :

الجرعة الشائعة التي يوصى باستخدامها هى 500 ملج، 3 مرات في اليوم، نصف ساعة قبل وجبات الطعام.

قد يسبب البربرين آثار جانبية على الجهاز الهضمى لدى بعض الأشخاص.

#8 الرسالة الرئيسية :

البربرين هو واحد من عدد قليل جدا من المكملات الغذائية التى تمتلك الفعالية مثل الأدويه.

لها تأثيرات قوية على مختلف جوانب الصحة، وخاصة مراقبة السكر في الدم.

إذا كنت ترغب في تجربة ملحق البربرين، هناك مجموعة جيدة من المكملات الغذائية عالية الجودة المتاحة على الانترنت

الأشخاص الذين يستفيدون من البربرين أكثر هم الأفراد المصابون بالسكري من النوع 2 ومتلازمة التمثيل الغذائى.

ومع ذلك، قد يكون مفيد أيضا كحماية عامة ضد الأمراض المزمنة، فضلا عن أنه ملحق لمكافحة الشيخوخة.

إذا كنت تستخدم المكملات الغذائية، فقد يكون البربرين من بين الأعلى من بين مجموعة المكملات الأخرى.

نحن نتطلع إلى رؤية المزيد من الأبحاث حول هذه المادة الواعدة لتعزيز الصحة.

ما رأيك؟

113 نقاط
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

Written by Ahmad

اخصائي نظم تغذية و لياقة بدنية هدفي هو توفير التغذية الصحية و المفيدة و المساهمة في القضاء على السمنة و ما يترتب عليها من امراض.

[g1_socials_user user="5" icon_size="28" icon_color="text"]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أفضل بدائل الكريمة المكثفة

أفضل 10 فوائد للتمارين الرياضية المنتظمة