in

لماذا تعمل القهوة كملين؟

كثير من الناس يحبون فنجانهم الصباحي من القهوة، والذي لا يعتبر مشروبا منعشاً فقط، بل محمّل أيضًا بمضادات الأكسدة والعناصر الغذائية المفيدة (1)، علاوة على مايمنحه من طاقة ونشاط.

وقد وجدت إحدى الدراسات أن 29٪ من المشاركين احتاجوا إلى استخدام الحمام في غضون عشرين دقيقة من شرب فنجان من القهوة (2).

وتساعد هذه المقالة في توضيح سبب عمل القهوة كملين ومحفز للتبرز.

الكافيين يمكن أن ينشط القولون

تعتبر القهوة من أفضل مصادر الكافيين على الاطلاق. وهو منبه طبيعي يساعد على البقاء يقظًا.

والكوب الواحد من القهوة المخمرة يحتوي على 95 مليجرام تقريبًا من الكافيين (3). وبينما يعتبر الكافيين معززًا كبيرًا للطاقة، إلا أنه قد يحفز أيضًا الرغبة في التبرز.

وقد أظهرت العديد من الدراسات أنه يمكن أن ينشط تقلصات القولون وعضلات الأمعاء (4، 5). حيث تدفع الانقباضات التي تحدث في القولون المحتويات نحو المستقيم، وهو القسم الأخير من السبيل الهضمي.

وأظهرت الأبحاث أن الكافيين يجعل القولون أكثر نشاطًا بنسبة 60٪ من الماء، و 23٪ أكثر نشاطًا من القهوة منزوعة الكافيين (6).

ومع ذلك، أظهرت الدراسات أن القهوة منزوعة الكافيين يمكن أن تحفز أيضًا الرغبة في التبرز. ويشير هذا إلى أن المركبات أو العوامل الأخرى مسؤولة كذلك.

ملخص:

تعد القهوة مصدرًا غنيًا للكافيين، مما يجعل القولون وعضلات الأمعاء أكثر نشاطًا. وهذا يساعد الجسم على دفع الطعام بسرعة إلى المستقيم.

القهوة منزوعة الكافيين يمكن أن تحفز التبرز أيضًا

كان المعتقد في البداية أن الكافيين الموجود في القهوة هو الذي يحفز عملية التبرز. إلا أن الدراسات تظهر أن القهوة  منزوعة الكافيين يمكنها أيضًا أن تلعب نفس الدور. وهذا يعني أنه يجب أن تكون هناك عوامل أخرى في العملية.

وكل من أحماض الكلوروجينيك و N-alkanoyl-5-hydroxytryptamides مركبان مهمان. وقد وجدت الدراسات أنها يمكن أن تحفز إنتاج حمض المعدة، الذي يساعد على تحريك الطعام بسرعة عبر القناة الهضمية (7، 8).

وهناك عدة عوامل أخرى يمكن أن تفسر تسبب كوب القهوة الصباحي في التبرز، فعلى سبيل المثال، يمكن لفعل الشرب أن يجعل القولون أكثر نشاطًا. وهذا ما يسمى الانعكاس المعدي القولوني، وهو نفس رد الفعل الذي ينشط القولون بعد تناول وجبة (9).

وفي حين أن القهوة لا تعتبر وجبة، فقد يكون لها تأثير مماثل على الأمعاء ، كما قد تكون حركات الأمعاء الناتجة عن القهوة مجرد صدفة. وذلك لأن حركة الأمعاء تكون أكثر ضعفًا عند الاستيقاظ لأول مرة، مقارنةً بالنوم، لذا فهي جاهزة ومستعدة للخروج (10).

كما تساعد الساعة الداخلية للجسم، والمعروفة أيضًا باسم الإيقاع اليومي، في تنظيم العديد من العمليات، ومن بينها حركات الأمعاء.

ومع ذلك، لا يزال من غير الواضح مدى تأثير هذه العوامل الأخرى على تحفيز القولون. والمزيد من البحث في هذا المجال سيساعد في تحديد أهميتها.

ملخص:

قد تحفز المركبات الأخرى الموجودة في القهوة، نشاط الأمعاء. ومنها رد الفعل المعدي القولوني والساعة الداخلية للجسم.

القهوة يمكن أن تحفز الهرمونات

ثبت أيضا أن القهوة تحفز الهرمونات التي تساعد في دفع الطعام عبر الأمعاء، فعلى سبيل المثال، يمكن أن تزيد من مستويات هرمون الجاسترين. والجاسترين مثل الكافيين يجعل القولون أكثر نشاطًا.

وإحدى الدراسات وجدت أن شرب القهوة العادية أو منزوعة الكافيين يرفع مستويات الجاسترين بمقدار 2.3 و 1.7 مرة على التوالي، مقارنة بمياه الشرب كما قد ترفع القهوة مستويات هرمون الجهاز الهضمي كوليسيستوكينين (CCK).

ولا يمكن لهذا الهرمون فقط زيادة حركة الطعام عبر القولون، بل إنه مرتبط أيضًا برد الفعل المعدي القولوني، مما يجعل القولون أكثر نشاطًا.

ملخص:

ثبت أن القهوة ترفع مستويات الجاسترين وكوليسيستوكينين، وهما هرمونان مرتبطان بزيادة نشاط القولون.

قد يعزز الحليب أو القشدة حركة الأمعاء

القهوة الطازجة خالية بشكل طبيعي من المواد المضافة والمواد الحافظة. ومع ذلك، فإن نسبة كبيرة ممن يتناولنها يضيفون إليها الحليب أو الكريمة أو المحليات أو السكر أو أي إضافات أخرى.

وبشكل خاص، قد يعزز الحليب والقشدة حركات الأمعاء، لاحتوائهما على اللاكتوز، والذي لايستطيع ما يقرب من 65 ٪ من الناس في جميع أنحاء العالم هضمه بشكل جيد.

والأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز، يعانون من أعراض مثل الانتفاخ أو تقلصات المعدة أو الإسهال بعد تناول منتجات الألبان. وهذا يعني أن اللاكتوز يمكن أن يؤدي إلى الرغبة في التبرز لدى الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمله.

ملخص:

قد تسبب القهوة التي تحتوي على الحليب أو الكريمة مشاكل في الجهاز الهضمي لدى الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز. وقد يزيد ذلك من نشاط القناة الهضمية ويحفز الرغبة في التبرز.

هل القهوة تحفز الجميع على التبرز؟

وفقًا لإحدى الدراسات الرائدة حول هذا الموضوع، عانى 29٪ من المشاركين من رغبة متزايدة في التبرز خلال عشرين دقيقة من شرب القهوة.

ومن المثير للدهشة أن 53٪ من جميع النساء في الدراسة تأثرن بهذا الدافع، مما يعني أنه قد تكون النساء أكثر عرضة لهذه الأعراض، حيث أن حالات الجهاز الهضمي مثل متلازمة القولون العصبي (IBS) أكثر شيوعًا عند النساء منها لدى الرجال.

وفي حين يبدو أن الرغبة الملحة في التبرز بعد القهوة شائعة، إلا أنها لا تؤثر على الجميع. بالإضافة إلى أنه ليس من الواضح ما إذا كانت هذه الأعراض تتلاشى عند من يشربون الكحول بانتظام.

وقد يكون الأشخاص المصابون بـ IBS وكبار السن أكثر عرضة للإصابة به، لأن أمعائهم أكثر حساسية لتأثيرات القهوة. كما قد يتأثر الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز أيضًا بهذه الأعراض إذا أضافوا الحليب أو الكريمة أو منتجات الألبان الأخرى إلى قهوتهم.

ملخص:

لا يحتاج الجميع إلى الذهاب إلى الحمام بعد تناول فنجان من القهوة، ولكن قد يكون ذلك شائعًا جدًا بين الأشخاص الذين يعانون من أمراض الجهاز الهضمي، مثل القولون العصبي، والذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز.

الرسالة الرئيسية:

تحتوي القهوة على مجموعة متنوعة من المركبات التي قد تحفز الأمعاء. وتشمل الكافيين وأحماض الكلوروجينيك و N-alkanoyl-5-hydroxytryptamides.

كما قد يؤدي إضافة الحليب أو القشدة إلى زيادة هذا التأثير، خاصة لدى الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز.

ومع ذلك، من غير الواضح لأيهما التأثير الأكبر. إلا أنه قد يكون الحل في فنجان من القهوة لمن يواجه صعوبة في التبرز.

ما رأيك؟

Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

Written by Ahmad

اخصائي نظم تغذية و لياقة بدنية هدفي هو توفير التغذية الصحية و المفيدة و المساهمة في القضاء على السمنة و ما يترتب عليها من امراض.

[g1_socials_user user="5" icon_size="28" icon_color="text"]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 أطعمة يجب تناولها أثناء الحمل

كل ما تريد معرفته عن ماء العسل والليمون : هل هو علاج فعال أم لا؟